الأربعاء، 25 نوفمبر، 2009

دعوى قضائية ضد قرار الرئيس بصرف مكافأة للمنتخب 6 مليون جنيه

مدونه الجديد كله تحتوى على كليبات اغانى افلام برامج تليفزيونية بدون تحميل على الانترنت مباشرة اون لاين ومجاناً اونلاين مجموعة ضخمة جداً من الفيديوهات الحصرية والنادرة والجديده جداً مشاهدة كليبات عربية وكليب اجنبي وعربي وافلام اجنبيه وفيلم عربي جديد وقديم حصرياً على مدونتنا

الرئيس مبارك

دعوى قضائية ضد قرار الرئيس بصرف مكافأة للمنتخب 6 مليون جنيه

أقامنزار غراب المحامى، دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولةضد رئيس الجمهورية ورئيس الجهاز القومى للرياضة لإلغاء قرار رئيسالجمهورية بصرف ستة ملايين جنيه لبعثة المنتخب الوطنى لكرة القدم، مؤكداًأنه قرار مخالف للقانون والدستور.

وقال غراب فى دعواه التى تقدمبها أمس، الثلاثاء، إنه كان يكفى المنتخب استقبال الرئيس مبارك له، وهو مايعتبر تكريماً أدبياً، واصفاً قرار صرف 6 ملايين جنيه مكافأة له بغيرالمبررة لمنتخب لم ينجح فى تحقيق مهمته.

وأشار غراب فى دعواه إلىأن المنتخب المصرى المكون من تشكيل معين يضم فنيين ولاعبين وإداريين يمثلجمهورية مصر العربية فى الملاعب محلياً وإقليمياً ودولياً، لا يلعب كرةالقدم صدقة أو نافلة أو تطوع بالمجان، إنما يتقاضى عنها الرواتب وتدر عليهمقابلاً مالياً، مضيفاً أن كل لاعب فى المنتخب المصرى كان يتقاضى أجراًعلى كل مباراة فى حال الخسارة والمكسب، وإذ أن المنتخب قد خسر مباراةالجزائر الأخيرة، فإن إثمها أكبر من نفعها على يد قلة غير مسئولة منالجماهير والمسئولين فى البلدين، حسب تعبيره.

واستند غراب فى دعواهإلى افتقاد القرار للعدالة الاجتماعية التى نص الدستور عليها كأساس يقومعليه اقتصاد الدولة، كما أنه خالف كفالة الدولة للخدمات التى يجب تقديمهافى المجالات المختلفة، فضلاً عن مخالفته عدالة توزيع الدخل ورفع مستوىالمعيشة وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وما يجب على رئيسالجمهورية من احترام لهذه القيم الدستورية، لافتاً إلى الحالة الاقتصاديةالتى يمر بها الشعب المصرى باعتباره الأولى بهذه الأموال.

المصدر: اليوم السابع


مدونه الجديد كله تحتوى على كليبات اغانىافلام برامج تليفزيونية بدون تحميل على الانترنت مباشرة اون لاين ومجاناًاونلاين مجموعة ضخمة جداً من الفيديوهات الحصرية والنادرة والجديده جداًمشاهدة كليبات عربية وكليب اجنبي وعربي وافلام اجنبيه وفيلم عربي جديدوقديم حصرياً على مدونتنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق