الخميس، 3 ديسمبر 2009

منار ..صوروها عارية ولم يغتصبوها 2009


مدونه الجديد كله تحتوى على كليبات اغانىافلام برامج تليفزيونية بدون تحميل على الانترنت مباشرة اون لاين ومجاناًاونلاين مجموعة ضخمة جداً من الفيديوهات الحصرية والنادرة والجديده جداًمشاهدة كليبات عربية وكليب اجنبي وعربي وافلام اجنبيه وفيلم عربي جديدوقديم حصرياً على مدونتنا

منار ..صوروها عارية ولم يغتصبوها



لايزال الاعتداء الذي تعرضت له الفنانة اللبنانية منار ومدير اعمالها سامحمرا في مدينة حلب السورية يطغى على غيره من الاحداث الفنية. الكل صاريعرف ان منار ومدير اعمالها سام تعرضا لمكيدة عندما اتصلت بهما سيدة تدعىسلوى وطلبت من سام ان يحضر مع منار الى حلب من اجل احياء حفلة غنائية علماانه تم الاتفاق على كل شيء بما فيه الأجر الذي ستتقاضاه منار. ولكن ثلاثةاشخاص ممن لهم علاقة بسلوى قاموا بخطف منار ومدير اعمالها وبعد تكبيلهماقام هؤلاء بتجريد منار من ملابسها بما فيها الداخلية وصوروها عارية تحتوطاة التهديد بالسلاح وماء النار. واجبر الفاعلون سام على توقيع اوراقبيضاء مطالبين اياه بمبلغ مادي في مقابل تسليم الشريط الا انه رفض معتبراان هذا الامر نوع من الابتزاز.
 


منار التي اشتكت امام القضاء اللبناني لا تزال تنتظر البت بقضيتها¡ وتؤمن بأن المجرمين سينالون عقابهم ويودعون السجن.
كما رفضت اتهامها بأنها تقف وراء كل ما حصل معها لانها تبحث عن الشهرة¡وأكدت انها لا تريد شهرة بمثل هذه الطريقة داعية الصحافيين الى التضامنمعها من منطلق انساني وليس لكونها فنانة.

واوضحت أنها تملك تسجيلات بأصوات الفاعلين ورسائل نصية منهم وضعتها بينيدي القضاء متمنية على الفاعلين الا يوزعوا الشريط الذي صوروه.
 



منار تحدثت في هذا اللقاء

• ماذا يحصل معك؟ دائماً هناك اخبار «مدوية» عنك وآخرها تصويرك عارية في سورية؟

- لا امارس «بروباغندا» كما يقول البعض سعياً الى الشهرة لانني معروفة فيالصحافة. ما حصل معي صعب جداً لقد تعرضنا للخطف وأجبرنا الخاطفون علىتوقيع اوراق بيضاء مطالبين ايانا بالمال وهم يدعون ان فنانة معينة تقفوراء ذلك. لا اتهم احداً لا مادونا ولا سواها القضية أصبحت بين يدي القضاءاللبناني وانا اثق به كل الثقة.


• لماذا تحصل كل هذه الامور معك تحديداً؟

- لا اعرف ربما لانني بدأت مشواري الفني في طريقة قوية. ربما لان حظيقليل. لو كنت «فلتانة» لما عقدت مؤتمراً صحافياً وظهرت في الاعلام ولماذكرت كل ما تعرضت له. انا في مشكلة وأريد حلاً لها والمحاكم تستغرق وقتاًولكن في النهاية من قاموا بفعلتهم سيرمون في السجن.


• وهل الفاعلون سوريون ام لبنانيون؟

- تكلموا معنا باللهجة السورية ولكنني لا استطيع ان اجزم.
 

 


• وهل اكتفى المعتدون بتجريدك من ملابسك ام انك تعرضت ايضاً للاغتصاب او للاعتداء الجنسي؟

- كان هناك ثلاثة اشخاص التقطوا مشاهد لي وانا عارية مهددين اياي بالسلاح.الاول شهر السلاح في وجهي والثاني قام بتصويري. المدعو نعيم هو الذي صورنيوسمير هو الذي شهر السلاح في وجهي ثم وضع الكاميرا بجانب السرير. لكننيعرفت لاحقاً عبر الصحافة انه كان هناك كاميرتان في الغرفة¡ علما انني لماشاهد سوى كاميرا واحدة.


• هل نفهم انهم لم يغتصبوك بل اكتفوا بتعريتك؟

- نعم والتقطوا المشاهد التي يريدونها. صوروا فيلماً لأبدو انني قمت بشيء ولكن لم يحصل شيء.

• هل كنت عارية تماماً ام تركوا ثيابك الداخلية عليك؟

- صوروني وانا عارية تماماً كل ذلك حصل تحت قوة السلاح.
 


• هل لديك نسخة من الفيلم؟

- كلا ليس في حوزتي شيء ولا اريد حتى ان اشاهده. املك تسجيلات بأصواتهم ورسائل هاتفية منهم وكلها اصبحت لدى القضاء.

• وهل اعطيتماهم المال الذي طلبوه؟

- كلا سافرنا الى سورية من اجل احياء حفلات بموجب عقد وقبضنا عربونا عنها. كل شيء قانوني.

• اقصد انهم طلبوا منكما مبلغاً من المال اثناء الخطف¡ فهل لبيتما طلبهم؟

- كلا لقد طلبوا المال من اجل ابتزازي بالفيلم الذي صوروه. مدير اعمالي رفض الموضوع لانه يعني ابتزازا.

• ألم تلاحظا اي امر غريب في تصرفات هؤلاء الاشخاص قبل ان تتعرضا للخطف؟

- بدا واضحاً انهم اشخاص لا يملكون المال.
 


• هل شككتما في أمرهم عندما قابلتماهم؟

- عندما تم نقلنا الى البيت لم اشعر بالراحة. كانوا يتصلون دائماً بمدامسلوى صاحبة الدعوى على اساس انها ستحضر للمكان. كان يفترض ان تحضر مدامسلوى وان تتناول العشاء معي وان احيي لها حفلة.

• ألم تلتقيا المدعوة سلوى؟

- اتصلت بـ سام عندما كنا في مصر. وقالت له «اريد ان اتعرف الى منار واناتصور معها» كما قالت انها ستدعونا الى العشاء. عندها قال لها سام «طبعاًولكننا نريد مبلغاً اضافياً» فوافقت. ثم سافرنا الى سورية على هذا الاساس.كان يفترض ان نتعرف الى سلوى قبل ان احيي الحفلة.

• الحادثة وقعت في حلب؟

- نعم.
 



• هل تعتقدين ان الشريط المسجل يمكن ان يضر بك فنياً وهل تتوقعين ان يتم توزيعه وان يصبح بين ايدي الناس؟

- أناشد هؤلاء الاشخاص مع انهم بلا ضمير الا يوزعوا الشريط واذا تم توزيعهفلا استطيع ان افعل شيئاً حيال ذلك. كل ما حصل كان رغماً عني. هناك اشخاصيوافقون على ان يتم تصويرهم عراة ولكنني شخصياً أرغمت على ذلك. لقد تعرضتللظلم ولا يسعني سوى القول «الله كبير».


• وهل ستستمرين في العمل الفني؟

- طبعاً سأستمر وقريباً سأصور فيديو كليب وسأوزعه على الفضائيات. عندما ينتهي التحقيق سأتفرغ للفن.
 



• هل ترين ان الحادثة التي حصلت معك رغم انها أليمة جداً يمكن ان تدعم مسيرتك الفنية؟
- ارفضدعما بمثل هذه الطريقة. انا انتمي الى بيئة محافظة جداً وعندما يوزعالفيلم يمكنني القول انه مركّب. اتحدث عن مشكلتي من منطلق انساني لاننياريد ان تصل الى الرأي العام. لقد تحدثنا الى السفارة السورية والى عدد منالوزراء المهمين في لبنان.

• وماذا قالوا لك؟

- بعضهم تضامن معي والبعض الآخر لم يتجاوب. لا «أتبلّى» على احد بهدف تحقيق الشهرة.

• وهل تبين ان هناك اشخاصاً بالاسماء التي ذكرتماها في التحقيق ام انها مجرد اسماء وهمية؟

- حتى الآن لم يظهر التحقيق شيئاً. اطالب بانزال اشد العقوبات بهؤلاءالاشخاص لانهم يحاولون التشهير بفتاة لبنانية واطلب من الجميع ألا يظلمونيقبل ان يعرفوا الحقيقة. عندما يتم تصوير فتاة عارية تحت تهديد السلاح فيجبتقدير وضعها بينما اذا التقطت لها صور بإرادتها فيصبح الوضع مختلفاً.
 



• بالاضافة الى السلاح هددت بماء النار؟

- طبعاً وأكرر انني لا اتهم مادونا او غيرها. لا اعتقد انها يمكن ان تلجأ الى هذه القصص الوسخة.

• وهل الفاعلون كبلّوا مدير اعمالك ليتمكنوا من الاختلاء بك؟

- نعم قيدوا سام ثم قيدوني ونقلوني الى غرفة فيما بقي سام مقيدا فيالصالون. سام يعاني مرضا في القلب وهو اب لخمسة اولاد. وما حصل في حقه لايجوز. لقد توسلنا اليهم لكنهم لم يردّوا علينا.

• بماذا شعرت عندما قاموا بتجريدك من ملابسك؟

- تمنيت لحظتها لو استطيع ان اقتل نفسي ولكنني عدت وفكرت ان هذا التصرف لايجوز ولن اموت في بلد ليس بلدي مع احترامي لسورية والشعب السوري. ربما لوقتلت نفسي لفبركوا قصة اخرى. انا لم اقم بأي شيء مخز.
 


• هل شعرت بأنهم سيغتصبونك؟

- توسلت اليهم ألا يغتصبوني صدمة واحدة تكفي لا اريد صدمتين.

• هل نفهم انهم حاولوا اغتصابك وأنت منعتهم؟

- حاولوا ولكنهم لم يغتصبوني.

• كم تبلغ مدة الفيلم؟

- اربع او خمس دقائق. ارادوا تصوير المزيد فقلت لهم «ستوب حرام هيدا ظلم».

• ماذا تريدين القول؟

- أؤمن بالصحافة النظيفة وأشكر كل من وقف الى جانبي من الصحافيين لانهموقف انساني وليس موقفاً فنياً. لا اقبل ان يتعرض احد للموقف الذي تعرضتله. لست خائفة وقلت كل ما حصل ولم ارتكب اي خطأ.

• في رأيك لماذا تم اختيارك دون سائر الفنانات؟

- لا اعرف سأتوجه بالسؤال الى الفاعلين اذا قابلتهم في السجن. ربما لانني فنانة معروفة مع انني لا ازال في بداية الطريق.
 

منار ..صوروها عارية ولم يغتصبوها



مدونه الجديد كله تحتوى على كليبات اغانى افلام برامج تليفزيونية بدونتحميل على الانترنت مباشرة اون لاين ومجاناً اونلاين مجموعة ضخمة جداً منالفيديوهات الحصرية والنادرة والجديده جداً مشاهدة كليبات عربية وكليباجنبي وعربي وافلام اجنبيه وفيلم عربي جديد وقديم حصرياً على مدونتنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق