الجمعة، 4 فبراير، 2011

النائب العام‏:‏ التحقيق في الاستيلاء علي الاموال


النائب العام‏:‏ التحقيق في الاستيلاء علي الاموال

أعلن النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود أنه في ضوء الأحداث الجارية وملاحقة المتسببين فيما شهدته البلاد من أعمال التخريب والنهب والسرقة للممتلكات العامة والخاصة‏,‏

وإشعال الحرائق‏,‏ والقتل‏,‏ والانفلات الأمني‏,‏ والإضرار بالاقتصاد القومي‏,‏ فقد تم إصدار عدة قرارات‏.‏
وتضمنت القرارات منع كل من أحمد عبدالعزيز أحمد عز‏,‏ ومحمد زهير محمد وحيد جرانة‏,‏ وأحمد علاء الدين المغربي‏,‏ وحبيب إبراهيم العادلي‏,‏ وعدد آخر من المسئولين في بعض الهيئات والمؤسسات العامة من السفر خارج البلاد‏,‏ وتجميد حساباتهم في البنوك لحين عودة الاستقرار الأمني‏,‏ وقيام سلطات التحقيق والسلطات الرقابية بإجراءات التحري والتحقيق لتحديد المسئوليات الجنائية والإدارية في جميع تلك الوقائع‏.‏
كما أعلن النائب العام أن النيابة العامة كانت تجري تحقيقاتها في عدة بلاغات تناولت هؤلاء المسئولين السابقين بشأن جرائم الاستيلاء‏,‏ وتسهيل الاستيلاء علي المال العام‏,‏ والإضرار العمدي

 به‏,‏ والتربح‏,‏ والغش‏,‏ إلا أنها كانت في سبيلها لاستكمال التحقيقات حتي تكتمل الأدلة فيها‏.‏

Procuratore generale: Inchiesta a cogliere i soldi

Ha annunciato che il Procuratore generale Abdel Meguid Mahmoud Counsel che, alla luce degli eventi attuali e il perseguimento dei responsabili del Paese aveva assistito atti di vandalismo, saccheggi e furti di beni pubblici e privati,

E incendio doloso, omicidio, e l'illegalità, e danni per l'economia nazionale, è stato rilasciato diverse risoluzioni.
Le decisioni coinvolto la prevenzione di Ahmed Abdul Aziz Ahmed Ezz, Mohamed Mohamed Zuhair Waheed Garranah, Alaa El Din Ahmed Maghrabi, Habib Ibrahim El Adly, e una serie di altri funzionari, in alcuni enti pubblici e istituzioni di viaggiare fuori del paese, e il congelamento i loro conti bancari in attesa del ritorno della stabilità e della sicurezza, e le autorità inquirenti e le autorità di regolamentazione delle procedure di indagine per identificare e indagare le responsabilità penali e amministrative in tutti quei fatti.
Il Procuratore Generale ha annunciato che il pubblico ministero aveva condotto le sue indagini in varie comunicazioni affrontato questi ex funzionari per i crimini di sequestro, e per facilitare il sequestro di fondi pubblici, e danno volontario

  Tag, e profittatori, e le frodi, ma era in procinto di completare le indagini per completare la prova.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق