الأربعاء، 16 فبراير، 2011

الأزهر‏ يحزر من المساس بالمادة الثانية

حذر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر من المساس بالمادة الثانية من الدستور التي تنص علي أن الإسلام هو الدين الرسمي للدولة المصرية‏,‏ وأن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع‏.‏
وانتقد الإمام الأكبر بعض الأصوات المطالبة بإلغاء هذه المادة في ظل التعديلات المقترحة حاليا‏.‏
وأوضح أن تلك الأصوات تثير الفتنة‏,‏ وتفتح الباب أمام الفوضي‏.‏ وقال الإمام الأكبر‏:‏ إن الدعوة لإجراء انتخابات لاختيار شيخ الأزهر قد تأتي بمن ليس أهلا لهذا المنصب‏.‏

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق