الأحد، 20 فبراير، 2011

استكمال التحقيقات مع أحمد عز


استكملت أمس نيابة الأموال العامة العليا تحقيقاتها الموسعة مع الوزراء السابقين زهير جرانة وأحمد المغربي ورجل الأعمال أحمد عز بعد اتهامهم بإهدار المال العام واستغلال سلطاتهم ونفوذهم للاستيلاء عليه‏.‏
وكانت النيابة قد أمرت بحبسهم‏15‏ يوما علي ذمة التحقيقات بعد مواجهتهم بالأدلة التي تجمعت ضدهم خلال الفترة الماضية‏.‏ يباشر التحقيقات فريق من نيابة الأموال العامة مكون من عبداللطيف الشرنوبي وطارق بيومي ومحمد عبدالسلام رؤساء النيابة بإشراف المستشار عماد عبدالله المحامي العام برئاسة المستشار علي الهواري المحامي العام الأول‏.‏
وقد حضر أحمد المغربي في الحادية عشرة صباحا قادما من محبسه بسجن طره مرتديا ملابس الحبس الاحتياطي واستمرت التحقيقات معه لمدة ساعتين‏,‏ حيث تمت مواجهته بالاتهام بالفساد في هيئة الصرف الصحي وقد طلب محاميه تقديم بعض المستندات في جلسة اليوم بخصوص هذا الموضوع لإثبات عدم مسئولية المغربي في هذا الاطار‏.‏ وعلي جانب آخر انكر المغربي ما وجه اليه من اتهامات وقرر أنه غير مسئول مباشرة عن الهيئة‏.‏
وقد حضر بعد ظهر أمس رجل الأعمال أحمد عز الي نيابة الأموال العامة قادما من محبسه في سجن طرة بسيارة الترحيلات ومرتديا ملابس السجن البيضاء وسط حراسة مشددة ودخل من الباب الخلفي للنيابة بعيدا عن عدسات المصورين‏,‏ واستكملت النيابة تحقيقاتها مع عز في الاتهام الموجه له في قضية عز الدخيلة وواجهته النيابة بالاتهامات المنهوبة اليه من استيلاء علي أسهم شركة الدخيلة وبيع منتجات شركته عز الدخيلة علي أنها منتجات لشركة الدخيلة ورفضه تسديد قيمة المستحقات المالية لشركة الدخيلة المستحقة عليه‏.‏

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق